القاهرة (رويترز) - نفى الجيش الأمريكي يوم الاثنين تقارير لحركة الحوثي اليمنية تفيد بأنها شنت هجوما صاروخيا على سفينة الشحن العسكرية الأمريكية أوشن جاز في خليج عدن.

وقالت القيادة المركزية للقوات البحرية الأمريكية في بيان: "إن تقرير الإرهابيين الحوثيين المدعومين من إيران عن هجوم ناجح مزعوم على أوشن جاز كذب".

"واصلت القيادة المركزية للقوات البحرية الأمريكية التواصل مع أوشن جاز طوال فترة عبورها الآمن."

وقالت حركة الحوثي في وقت سابق يوم الاثنين إن قواتها نفذت هجوما على سفينة الشحن العسكرية الأمريكية أوشن جاز في خليج عدن.

وقال المتحدث العسكري يحيى سريع في بيان إن "القوات المسلحة اليمنية تواصل الرد على أي عدوان أمريكي أو بريطاني على بلادنا باستهداف كافة مصادر التهديد في البحر الأحمر وبحر العرب".

وشنت القوات الأمريكية والبريطانية ضربات في أنحاء اليمن على قوات الحوثيين في الأسابيع الأخيرة ردا على هجمات الجماعة المستمرة منذ أشهر على السفن في البحر الأحمر.

وقال الحوثيون في البداية إنهم استهدفوا فقط السفن المرتبطة بإسرائيل، ولكن بعد الضربات قالوا إنهم سيهاجمون السفن الأمريكية أيضًا.

وقالت شركة أمبري البريطانية للأمن البحري إن السفينة التي تحدث عنها الحوثيون يوم الاثنين تعاقد عليها الجيش الأمريكي.

وأدت هجمات الحوثيين على السفن في البحر الأحمر وما حوله إلى تباطؤ التجارة بين آسيا وأوروبا وأثارت قلق القوى العالمية من تصعيد الحرب في غزة.

ويقول الحوثيون، الذين يسيطرون على جزء كبير من اليمن، إن هجماتهم تأتي تضامنا مع الفلسطينيين الذين يتعرضون لهجوم من إسرائيل في غزة.