نشرت في: 31/08/2021 - 11:48

تسبب إعصار إيدا الذي ضرب خليج المكسيك الأحد والذي تسبب في إخلاء مئات منصات إنتاج النفط والغاز ومنصات الحفر، في تعليق انتاج المواد البترولية، إذ علق انتاج ما ينهاز 1,72 مليون برميل يوميا. وذكرت شركات مكتب سلامة البيئة أن 94 بالمئة من متوسط إنتاج الغاز الطبيعي في البلاد ، توقف أيضا. وتسببت العاصفة القوية في تراجع  أسعار النفط  الثلاثاء في ظل مخاوف تراجع الطلب على النفط الخام من مصافي التكرير نتيجة انقطاع الكهرباء والفيضانات في ولاية لويزيانا الأمريكية.

قال مكتب سلامة وحماية البيئة في الولايات المتحدة الاثنين إن إنتاج النفط الأمريكي في خليج المكسيك ظل متوقفا إلى حد كبير في أعقاب الإعصار إيدا مع تعليق إنتاج 1,72 مليون برميل يوميا.

وأظهرت إحصائية أمريكية أن العاصفة القوية التي اجتاحت الأحد خليج المكسيك تسببت في إخلاء مئات من منصات إنتاج النفط والغاز ومنصات الحفر. وبدأت شركات نفطية الاثنين تقييم الأضرار التي لحقت بمنشآتها.

وأبلغت شركات مكتب سلامة البيئة اليوم أن حوالي 2087 مليون قدم مكعبة من إنتاج الغاز الطبيعي، أو 94 بالمئة من متوسط الإنتاج، ما زالت متوقفة.

ويشكل الإنتاج البحري من خليج المكسيك حوالي 17 بالمئة من مجمل إنتاج النفط الخام الأمريكي وخمسة بالمئة من إجمالي إنتاج الغاز الطبيعي.

وانخفضت أسعار النفط الثلاثاء في ظل مخاوف من أن يؤدي انقطاع الكهرباء والفيضانات في ولاية لويزيانا الأمريكية جراء الإعصار إيدا إلى تراجع الطلب على الخام من مصافي التكرير بينما يعتزم منتجون عالميون زيادة الإنتاج.

وتعرضت الأسعار لضغوط أيضا بفعل بيانات تصنيع أضعف من الصين، حيث توسعت أنشطة المصانع بوتيرة أبطأ في آب/أغسطس مقارنة مع الشهر السابق.

 

فرانس24/ رويترز

الخبر نقلا عن www.france24.com رابط مصدر الخبر