نشرت في: 26/08/2021 - 18:21

بالتزامن مع الانفجار الذي جد في محيط مطار كابول، اعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال زيارة لإيرلندا أن الأوضاع في أفغانستان تدهورت بشدة مشيرا إلى أن السفير الفرنسي لم يبقى هناك لدواع أمنية.

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم الخميس وهو في زيارة لإيرلندا إن الأوضاع في أفغانستان تدهورت بشدة.

جاء ذلك في وقت وقع فيه انفجار يشتبه أنه ناجم عن هجوم انتحاري خارج مطار العاصمة الأفغانية كابول وأسفر عن مقتل 13 شخصا على الأقل.

 وأضاف ماكرون في مؤتمر صحفي مشترك مع مايكل مارتن رئيس وزراء إيرلندا نواجه وضعا بالغ التوتر ودعا لتوخي الحذر.

وكشف ماكرون أن سفير فرنسا في أفغانستان لن يبقى هناك لأسباب أمنية وأشار إلى أن قوات فرنسية خاصة موجودة في المطار.  

 

فرانس24/ رويترز

الخبر نقلا عن www.france24.com رابط مصدر الخبر