بعد مرور أسبوع من استيلاء حركة طالبان على العاصمة كابول، يواصل المواطنون الأفغان التوافد على مطار المدينة بأعداد كبيرة حيث تتكدس حشود يائسة على أمل ركوب طائرة لمغادرة البلاد.

وتسيطر قوات حلف شمال الأطلسي على الوضع لكن عمليات الإجلاء ستكون طويلة ومعقدة.

وتنتظر المجموعات المحظوظة التي حصلت على تأشيراتها أو أوراقها المعتمدة دورها للمغادرة ومن بينهم طالبات والعديد من العائلات التي لديها أطفال.

 وتختلط مشاعرهم بين الارتياح والوجع فقد حزموا حياتهم كلها في حقيبة واحدة صغيرة. تقرير: سيريل بايان وكاترين نوريس وسوار سويهي. الخبر نقلا عن www.france24.com رابط مصدر الخبر.