الكيوي شجرة معمرة ظهرت لأول مرة في الصين، تتميّز حبة الكيوي بقشرتها البنية اللون، ومذاقها الحلو المائل إلى حامض.

وللكيوي العديد من الفوائد على الصحة لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية؛ مثل الفيتامينات والأملاح المعدنية وكذلك مضادات الأكسدة، وفي هذا المقال سنسلّط الضوء على أهمية هذه الفاكهة للبشرة الدهنية.

وفاكهة الكيوي مليئة بالعناصر الغذائية مثل فيتامين ج وفيتامين ك وحمض الفوليك والبوتاسيوم، حيث تحتوي على كمية كبيرة من مضادات الأكسدة بالإضافة إلى كونها مصدراً جيداً للألياف.

مضاد لحب الشباب: تحتوي فاكهة الكيوي على مجموعة متنوعة من أحماض ألفا هيدروكسي والمواد المضادة للالتهابات التي تحارب حب الشباب، وتنظف المسام لتخفيف ظهور المزيد من الحبوب على الجلد، ويتم ذلك من خلال  فاكهة الكيوي المهروسة، التي تستخدم كماسك فتوضع على الجلد.

الحد من إفراز الدهون الزائدة: يعتبر الكيوي أفضل علاج للدهون الزائدة على الجلد، وذلك من خلال خلط ثمرة الكيوي وعصير الليمون ووضعه على الجلد لمدة لا تقل عن ربع ساعة ثم يغسل بالماء البارد.

التقليل من الأضرار التي تسببها أشعة الشمس: فاكهة الكيوي غنية بالعديد من الأحماض الأمينية التي تقاوم أشعة الشمس الضارة، وبالتالي تمنع إصابة الجلد بالضرر الناجم عنها.

حماية بشرتك: فيتامين سي في الكيوي ضروري لإنتاج بروتين الكولاجين الضروري للحفاظ على حيوية الجلد، كما يساعد على تخفيف حكة الجلد وحماية البشرة من الجفاف.

تجديد خلايا الجلد: تناولي عصير الكيوي الطبيعي بانتظام فهو يجدد خلايا الجلد ويساعد على نمو خلايا جديدة، لاحتوائه على فيتامين سي، وهذا ما يجعل البشرة تبدو أصغر سناً.

الحفاظ على بشرة صحية: فاكهة الكيوي غنية بالألياف الغذائية ومضادات الأكسدة، وهذا مفيد لكونه مليناً للبشرة، حيث يساعد على تخليص الجسم من السموم عن طريق تناول عصير الكيوي الطبيعي.

.